مكتب الشهيد اختتم فعاليات «شكراً»

تاريخ : 22-2-2019

المصدر :الشاهد

اختتم مكتب الشهيد أمس الأول فعاليات مهرجان «شكرا» لدول التحالف والذي أقيم برعاية صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد، بمشاركة عدد من سفارات الدول التي شاركت في حرب التحرير.

وتخللت المسابقات فقرات ترويحية وترفيهية ومعلومات عن الوطن والوطنية والولاء والانتماء وشارك فيها عدد من الأهالي والأطفال بالإضافة إلى العروض التي قدمتها السفارات المشاركة في اليوم الأخير للمهرجان.

ووجهت الوكيل المساعد في الديوان الأميري ومدير عام مكتب الشهيد ورئيس تحرير مجلة الهوية فاطمة الأمير الشكر لكل الدول التي شاركت الكويت في الاحتفاليات الوطنية وأنجحت حفل مكتب الشهيد بحضورها والتزامها والفقرات الثقافية والفلكلورية التي قدمتها.

وأضافت الأمير: قصدنا من وراء احتفال «شكرا» ان نذكر الناس بأن هذه الدول وقفت معنا وبالتالي من حقها أن نقول لها شكرا حتى لو بعد مرور هذا الوقت، مشيرة الى ان المهرجان سيستأنف فعالياته بماراثون رياضي عند مبنى مكتب الشهيد عصر الخميس المقبل، كما تم تخصيص يوم لعرض فيلم الشهيدة وفاء العامر بالإضافة إلى اليوم الخليجي واليوم الكويتي في ٢٥ و٢٦ الجاري.

من جانبها، قالت رئيسة الجمعية الخيرية الباكستانية ثامينة مجتبه ان دولة باكستان دائما ما تشارك الكويت في الاحتفالات بالعيد الوطني وعيد التحرير ولكن هذه هي المرة الأولى التي نشارك في هذه الفعاليات مع مكتب الشهيد، وأبدت سعادتها كونهم جزءا من هذا الاحتفال الذي تقدم فيها السفارة الباكستانية فقرة فلكورية من الفن الشعبي الباكستاني والتي تعبر عن الثقافة المحلية وانواع الفنون الباكستانية من موسيقى وغناء شعبي.

وعن المعرض الباكستاني المصاحب للمهرجان، بينت انه يحوي عددا من المشغولات اليدوية التي تتميز بها باكستان من «اباجورات» مزخرفة وملابس ومفروشات مطرزة تحمل تاريخ باكستان، اضافة الى بوفية يحوي مختلف المأكولات الشعبية الباكستانية.

بدورها، قالت نائب مدير الجمعية الخيرية الباكستانية شاهينا رادوي هناك 120 ألف باكستاني يعملون في مختلف الوظائف منهم أطباء ومهندسون ومدرسون وطيارون وفنيون، وأكدت سعادتها بالمشاركة في اعياد التحرير مؤكدة ان الكويت تعد وطنهم الثاني ونتمنى ان تكون دائما في أعياد وأفراح باستمرار.