رحم الله شهداء الكويت الأبرار

وتستمر مسيرة مكتب تكريم الشهداء ورعاية أسرهم برعاية سامية من لدن حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح – حفظه الله ورعاه –  ، الذي أنشئ بمرسوم أميري رقم 38 لسنة 1991 بتاريخ 19/6/1991م ، تقديراً من سمو أمير البلاد الراحل الشيخ / جابر الأحمد الجابر الصباح – طيب الله ثراه – للأعمال البطولية التي قام بها شهداء الكويت الأبرار بمشاركتهم في الحروب العربية ، وشهداء الكويت الذين دافعوا عن أرضهم إبان العدوان الغاشم والذين حافظوا على أمن واستقلال وطنهم ، وتمسكوا بالقيم العظيمة للشهادة في سبيل الله والدفاع عن الأرض والعرض ، ومما يدعوا إلى الاعتزاز والفخر أن أخيه سمو أمير البلاد الراحل الشيخ / صباح الأحمد الجابر الصباح – طيب الله ثراه – أخذ على عاتقه مهمة الاضطلاع بحمل هذه الراية تعظيماً لمفهوم الشهادة وقيمة المواطنة ، وأصدر المرسوم رقم 325 بتاريخ 25/8/2011 بتعديل بعض أحكام المرسوم رقم 38/1991 في شأن تكريم الشهداء ورعاية ذويهم .

رسالتنا

تخليد بطولات الشهيد واستثمارها في غرس وترسيخ قيم ومفاهيم المواطنة الصالحة وترجمتها الى برامج وفعاليات تصب في هذا الاتجاه , وتعميم برامج مناسبة للتواصل مع ذوي الشهيد ومتابعة أحوالهم

أهدافنا

تحقيق الريادة على المستوى الإقليمي في العمل الإنساني وتحقيق أعلى درجات الأتمته في جميع عمليات المكتب وتحقيق التميز في الأداء مع رفع كفائة الإتصال البيني داخل المكتب وخارجه مع العاملين والملاك والمستفيدين بالإضافة الي الحصول على التأهيلات الإدارية والفنية والإقليمية والدولية التي تحقق للمكتب الريادة

الرعاية التربوية

تهدف الرعاية التربوية إلى مساعدة أبناء الشهداء في المدرسة ، من خلال متخصصين في المجال التربوي و توفير المساعدة الضرورية للطلبة ، و مساعدتهم على حل مشاكلهم ، و تتمثل مهمتهم في القيام بزيارات مدرسية و توفير العون للطلبة

الرعاية السكنية والقانونية

استطاع المكتب بالتعاون مع المؤسسة العامة للرعاية السكنية، و بنك الائتمان، تأمين وتلبية العديد من طلبات الأسر للحصول على مسكن خاص

الرعاية الإجتماعية

تشمل الرعاية الاجتماعية الرعاية الخاصة بكل من آباء و أمهات ،و أرامل ، و أبناء الشهداء وتحقيقاً لنجاح هذه الرعاية فقد كلف مكتب الشهيد عدداً من الاختصاصيين الاجتماعيين والنفسيين لتولي مهمة تقديم الرعاية و توفير الخدمات الضرورية لأسر الشهداء

الرعاية الصحية

ثمة تعاون و تنسيق كامل بين المكتب و جميع فروع الخدمات التابعة لوزارة الصحة لضمان توفير الرعاية الصحية المطلوبة , سواء أكان ذلك داخل الدولة أو خارجها